سامر خزامي يُعيد كريس جينر إلى شبابها عبر

سامر خزامي يُعيد كريس جينر إلى شبابها عبر

تصدر خبير التجميل اللبناني سامر خزامي منذ ساعات صفحات السوشيال ميديا، بعد أن نال اهتمام المتابعين إئر مشاركته فيديو جمعه مع كريس جينر والدة الشقيقات كارداشيان وجينر، حيث قام بوضع الماكياج لها لتبدوا بعدها وكأنها في عمر الشباب، ما دفع عدد من المتابعين بالتشكيك بأن الصور قد خضعت للتعديل.

كريس جينر

سامر خزامي يُعيد كريس جينر إلى فترة شبابها

متابعوا سامر دافعوا عنه من خلال التعليقات الإيجابية والردود على الإتهامات المشككة، فهو خبير التجميل المعروف بلمساته الإبداعية على حسب تعبيرهم، وهي ليست المرة الأولى التي ينجح فيها بإخفاء ترهلات البشرة بعمله المتقن وخاصة عندما يتعلّق الأمر بالمشاهير.

وشاركت كريس جينر يوم أمس عبر حسابها الخاص على إنستغرام مقطعاً قصيراً ظهرت فيه وكأنها صوّرته من خلال إضافة أحد الفلاتر التي تُعيد الوجه إلى مرحلة الشباب، وهو ما دفع بعض المتابعين إلى التشكيك فيه خاصة وأن علامات الكبر والشيخوخة قد اختفت تماماً عن وجهها، وكتبت كريس معلقةً على الفيديو ما معناه : "كريس جينر الأم في جلسة اليوم مع سامر خزامي".

أيضاً نشر سامر صوراً ولقطات جمعته بكريس وشاركها عبر حسابه الخاص على إنستقرام، لتنهال التعليقات المشيدة بعمله الرائع، بينما أصر البعض على اعتبار تلك الصور مزيفة وأنها خضعت للتعديل عبر الفوتوشوب والبرامج التي تُتيح للمستخدم باستعمال الفلاتر.

وقد نال هذا التعاون اعجاب الجمهور الغربي والعربي مع إشادة كبيرة بموهبة سامر وإحترافيته التي يتمتع بها هو ومجموعة من الأسماء اللبنانية الشهيرة في عالم الجمال والموضة.