كيم كارداشيان تبكي وتتوسل لاستعادة كاني ويست

كيم كارداشيان تبكي وتتوسل لاستعادة كاني ويست
(اخر تعديل 2023-06-29 20:06:23 )

يستمر الجدل مع كل حلقة تعرض من الكارداشيان وعلى ما يبدو أن هناك دراما ولحظات مؤثرة قادمة في حلقة الأسبوع المقبل مع اللقطات التي شاهدها الجمهور لـ كيم كارداشيان وهي تبكي أمام أختها كلوي كارداشيان على زوجها السابق كاني ويست وتتمنى استعادة "الرجل الذي تزوجته في 2014".

عندما سألتها كلوي إذا كانت على ما يرام, انحنت كيم برأسها للخلف وصرخت بأنها "ليست بخير.، ومسحت الدموع من وجهها، قائلة وهي تبكي" لا أستطيع".

كيم كارداشيان تبكي

وعلى مايبدو أن سلوك كاني ويست ، علنًا وخلف الكواليس ، قد أثر عليها وعائلتها حيث تظهر كيم وهي تقول" كاني اليوم مختلف تمامًا عن الشخص الذي تزوجته". "هذا ما أحببته وهذا ما أتذكره.. سأفعل أي شيء للحصول على هذا الشخص مرة أخرى.”

وكان كل من كيم وكاني قد طلقا في مارس 2022 بعد 6 سنوات من الزواج، حيث بدأ الزوجان السابقان المواعدة في عام 2011 ورحبا بابنتهما الأولى نورث في يونيو 2013، وأنجبا بعدها 3 أطفال عن طريق أم بديلة.

في مقابلة حديثة مع فوغ ايطاليا, تحدثت كيم عن كيفية تمكنها من استعادة إحساسها بالذات والتغلب على المصاعب المختلفة بعد طلاقها من كاني. وقالت وقتها:" أشعر أنني جديدة".. "ثقتي السابقة تنبع من وجود شريك أثق برأيه كثيرا.. الآن أنا في وقت أريد فقط أن أفعل فيه الشيء الصحيح.”

كيم كارداشيان