بسمة وهبة تنسحب عن الهواء بسبب الإرهاق الشديد

بسمة وهبة تنسحب عن الهواء بسبب الإرهاق الشديد
(اخر تعديل 2023-07-11 09:39:33 )

لم تستطع بسمة وهبة أن تنهي حلقة برنامجها 90 دقيقة الذي يُعرض على قناة "المحور" المصرية، إذ دفع بها الإرهاق الشديد إلى الانسحاب قبل انتهاء الحلقة بفقرتين.

بعد الإعلان الذي تجاوز وقته المعتاد، ظهرت بسمة مجدداً على الشاشة ضمن برنامجها 90 دقيقة وتبدو متعبة، لتعلن للجمهور عن عدم قدرتها على استكمال الحلقة التي تحتاج لمجهود كبير.

بسمة اعتذرت بدايةً عن التأخير، وقالت: "السادة المشاهدين، للأسف وقتنا خلص ومنعتذر عن التأخير. بس عندي إرهاق شديد واتأخرنا في الفاصل، وان شاء الله بكرا حنكمل وحكون معاكم بصحة وعافية ان شاء الله".

بسمة وهبة

وتابعت بسمه "لأن الفقرتين الجايين محتاجين مجهود وفتح تلفونات وضيوف والحقيقة أنا غلطت اني نزلت النهاردة لأني كنت في حالة إرهاق شديدة ولكني برضه نزلت لجمهور ومشاهدين 90 دقيقة، بس دكتور المدينة جيه دلوقتي لقى الضغط واطي أوي، فنصحني بأن أنا الحقيقة ألتزم الراحة"، وختمت معتذرةً مجدداً: "بعتذرلكم وبحبكم جداً، وأسألكم الدعاء وأشوفكم بكرا ان شاء الله في حلقة جديدة من 90 دقيقة".

بهذه الكلمات ختمت بسمة وهبة حلقتها من دون إكمالها بعد إصابتها بإرهاق شديد.. وكانت بسمة قد انسحبت سابقاً من برنامجها بسبب إصابتها بوعكة صحية.

بسمة وهبة

رحلة بسمة وهبة مع المرض

في نوفمبر 2021، تعرضت بسمة لوعكة صحية على الهواء تم نقلها بعدها إلى المستشفى، قد أعلنت قناة المحور حينها في بيان رسمي عن توقف استكمال الحلقة بشكل طارئ بعد تعرض بسمة خلال الفاصل لوعكة صحية، وجاء في البيان الذي شاركته قناة المحور على صفحتها على انستغرام "نعتذر عن عدم استكمال حلقة اليوم من برنامج 90 دقيقة نظراً لإصابة الإعلامية بسمة وهبة بأزمة صحية طارئة".

بسمة التي عانت من رحلة مرضية طويلة، أولها إصابتها بالسرطان الذي تعافت منه في العام 2013..

في العام 2020، كانت قد قامت برحلة علاجية إلى لندن حيث خضعت لعملية جراحية، وقد روت تفاصيل إصابتها بالمعدة لعمرو أديب عبر مداخلة مع برنامج "الحكاية" قائلةً بأنها "بدأت بعد عملية جراحية للمعدة خضعت لها السنة الماضية في أميركا، ودخلت على إثرها في غيبوبة بسبب نزيف داخلي، وبعد فترة علاج، عادت الأعراض لتظهر من جديد، وقد عانت حينها من نزيف واضطرت للسفر إلى لندن للعلاج". وأضافت أنه "بعد القيام بالفحوصات اللاّزمة، رفض الطبيب إجراء عملية جراحية أو حتى الكشف بالمنظار نظراً لهشاشة المعدة التي شبهتها "بالسيجارة المبتلة" نتيجة وجود "بعض الهرمونات النشطة التي قد تتحول إلى خلايا سرطانية".

بسمة وهبة تفكر بالإعتزال وتلجأ إلى القضاء

وواصلت بسمة أنه بالرغم من إصرارها على استئصال الأجزاء المصابة، إلاّ أن الطبيب رفض وقرر إتباع علاج يتم من خلاله "وضع هرمونات أخرى عن طريق المنظار تمنع الهرمونات النشطة من التحوّل إلى خلايا سرطانية"، وقالت بسمة بعد استجابة جسمها للعلاج: "الحمدلله أنا دلوقتي كويسة".