غلطة تاريخية في "أوبنهايمر" تُعرّض كريستوفر

غلطة تاريخية في

في الوقت الذي تجاوز فيه فيلم Oppenheimer إيرادات وصلت إلى 82 مليون دولار على شباك التذاكر في أسبوعه الأول، لأحد أضخم أفلام هذا العام والذي يروي قصة عالم الفيزياء جي روبرت أوبنهايمر، لم يسلم الفيلم من الانتقادات.

الفيلم الذي يمتد لثلاث ساعات مكثفة من المعلومات والتفاصيل التي لن يشعر فيها المشاهد بالملل، ويغوص في رحلة أوبنهايمر مع علم الفيزياء والسياسة والانتقام والندم، تلقى صفعةً تاريخية من المشاهدين.

لحظة تاريخية واحدة دفعت البعض إلى مهاجمة مخرجه كريستوفر نولان مع اتهامات له بعدم دقته بنقل التاريخ.. ففي أحد المشاهد الذي يظهر فيه كيليان ميرفي بشخصية "أوبنهايمر" يدخل قاعة وسط تصفيق حار من الحضور بعد نجاح الولايات المتحدة بالانتصار على اليابان بعدما ألقت بالقنبلة الذرية التي طوّرها "أوبنهايمر" على كل هيروشيما وناغازاكي.

الحضور الذي كان يصفق ويحمل أعلام الولايات المتحدة في مشهد يعود إلى العام 1945، رصد رواد مواقع التواصل الاجتماعي غلطة تاريخية وهي بأن علم الولايات المتحدة يضم 50 نجمة أي خمسين ولاية ولكن في تلك الفترة كانت الولايات المتحدة تضم 48 ولاية قبل انضمام ألاساكا وهاواي وإضافتهما كنجمتين إلى العلم لم يكن قبل العام 1959.

فيلم oppenheimer اضخم فيلم سينمائي لعام 2023

بالتأكيد لم يقم رواد مواقع التواصل بتعداد النجمات ولكن شكل النجوم قبل ضم الولايتين كان مختلفاً عن ضمهما لاحقاً، لذلك لاحظ المتابعون هذه الغلطة التاريخية.

مشهد "أوبنهايمر" الذي انتُقد يستحق الأوسكار

أوبنهايمر
المشهد في الفيلم الذي يرصد العلم الذي يضم 50 نجمة

المشهد نفسه الذي رصد فيه رواد مواقع التواصل الغلطة التاريخية، نال إعجاب العديد من المشاهدين الذين اعتبر أحدهم بأن هذا المشهد يستحق الأوسكار، لأنه يجمع بين سعادة الحضور بانتصار الولايات المتحدة، بالمقابل دخول أوبنهايمر في عالم مظلم بعدما أودت القنبلة التي طورها بحياة نحو مئتي ألف شخص في اليابان.. عندما أدرك غلطته ربما!

أوبنهايمر

ولكن هذه الغلطة لا يمكن أن تنفي بأن العمل مشغول بدقة عالية، من حيث القصة والتمثيل والإخراج وحتى الماكياج الذي سمح لكيليان أن يظهر بثلاثة مراحل عمرية غيرت ملامحه فعلاً.. أما روبرت داوني جونيور فإذا لم يكن يدرك المشاهد بأنه يشارك في بطولة الفيلم سيحتاج لوقت لكي يعلم أنه روبرت فعلاً نظراً للماكياج الذي جعله أكبر سناً وغيّر من ملامحه.. وهو الأمر الذي ينطبق على أغلب الممثلين، من دون استثناء رامي مالك الذي ظهر لنحو خمسة دقائق ولكنها كانت مفصلية في العمل.

أوبنهايمر

العمل الذي يستند إلى رواية American Prometheus التي نشرت في العام 2005، انطلق عرضه في مختلف دول العالم في 21 يوليو 2023 ومن غير المتوقع أن ينطلق عرضه قريباً على نتفليكس.